وقعت كليات الخليج بحفر الباطن والجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة أمس عقد خدمات الإشراف الأكاديمي على برنامج الدراسات العليا بكليات الخليج الأهلية للعلوم الإدارية والإنسانية. مثل الكليات سعادة العميد الدكتور محمد بن ظافر الدوسري ومثل الجامعة الإسلامية وكيلها للتعاون الدولي والتبادل المعرفي الدكتور محمد بن فاروق عداس.

سيمنح توقيع عقد الإشراف الأكاديمي كليات الخليج الأهلية للعلوم الإدارية والإنسانية بحفر الباطن إمكانية تنفيذ البرامج المضمنة في العقد وفق شروط ومعايير الجودة في الجامعة المتعلقة بشروط القبول وشروط ومعايير أعضاء هيئة التدريس وكذلك الاستفادة من إمكانات الجامعة الإسلامية من القيادات الأكاديمية العليا والخبرات العملية والاستشارات الفنية، وكذلك تطوير العملية التعليمية والأكاديمية وبرامج الدراسات العليا في تخصصات الأنظمة والاقتصاد الإسلامي والمناهج وطرق التدريس والإدارة التربوية، مما سيضيف للكليات خدمات في الجوانب الأكاديمية والعلمية والبحثية، ويوسع دائرة التعاون بين الطرفين.